صحة

الأمراض الموسمية لفصل الشتاء

الكاتبة : مونيا

مع حلول فصل الشتاء، تنتشر بعض الأمراض المعدية وتشيع في الوسط. إذ تتكرر الإصابة بها عند التغاضي عن كيفية الوقاية منها، مما قد تنجم عنه مشاكل صحية نحن في غنى عنها. ويعرف هذا الفصل بانتشار فيروسات تصيب الجهاز التنفسي والتي تسبب الزكام، التهاب الشعب والقصبات الهوائية، التهاب الأنف، وأخرى تصيب الجهاز الهضمي وتؤدي إلى التهاب المعدة والأمعاء، التهاب المفاصل حيث يكثر الشعور بالآلام المفاصل نتيجة انخفاض درجة الحرارة والتي تتسبب في تقلص عضلات الجسم خاصة إذا كان الشخص يعاني مسبقا من الأعراض وقليل الحركة. كما يرتفع معدل الإصابة بالنوبات القلبية عمل القلب المكثف لضخ الدم إلى أطراف الجسم الباردة لحين تدفئتها الشيء الذي ينهك القلب ويضعف عضلاته.

وتتسبب في هاته الأمراض العدوى الفيروسية، حيث تنتقل هذه الفيروسات من خلال الاتصال المباشر بالشخص المصاب عند المصافحة باليد أو الوجه، واستعمال أغراضه التي تحتفظ بالفيروسات أو عند لمس الأسطح الملوثة في الأماكن العامة، كما يمكن أن تنتقل عن طريق الهواء خاصة في الأماكن المغلقة القليلة التهوية.

ولتجنب الإصابة بها وجب اتخاد الاحتياطات الضرورية ك:

ارتداء ملابس دافئة وملائمة تقي من البرد وتحافظ على استقرار حرارة الجسم؛

تقوية المناعة باتباع نظام غذائي متوازن وسليم على أن يكون غنيا بالفيتامين سي الموجود بوفرة في الفواكه الحمضية كالبرتقال، الأناناس والكيوي والبابايا وكذلك الفراولة والتوت؛

تناول الأطعمة المضادة للأكسدة؛

عدم التخلي عن النظافة الشخصية بغسل اليدين بانتظام بالماء والصابون؛

استعمال المناديل الورقية عند السعال أو العطس؛

ممارسة التمارين الرياضية حيث تساعد على تقوية القلب وإنتاج الخلايا المضادة للفيروسات؛

تفادي التوتر والقلق للتمتع بمناعة عالية؛

تفادي التعرض المباشر للهواء والجلوس في مجاري الرياح.

وقد يحتاج الشخص في بعض الأحيان للتطعيم ضد الانفلونزا الموسمية خاصة إذا كان يعاني من الأمراض المزمنة مثل القلب، السكري وأمراض الرئة، كبار السن الذين تفوق أعمارهم 65 سنة والأطفال، الرضع والنساء الحوامل حيث يكونون أكثر عرضة للإصابة بالفيروسات نضرا لضعف المناعة لديهم.

أما عند الإصابة بالفيروس وجب:

الاكثار من شرب الماء لإمداد الجسم بالسوائل وتفادي جفاف الجلد؛

تناول السوائل الدافئة مثل الشوربات؛

أخد القسط الكافي من الراحة وتجنب إجهاد الجسم؛

تناول الحمضيات لتعزيز مناعة الجسم؛

تهوية الغرفة باستمرار لتجديد الهواء؛

مراجعة الطبيب عند الضرورة ليصف الدواء والمضاد الحيوي المناسب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق